جامعة السودان تفرد مساحة تثقيفية للتوعية بمخاطر سرطان الثدي

نظمت عمادة البحث العلمي بالتعاون مع كرسي اليونسكو الإيسيكو للمرأة في العلوم والتكنولوجيا بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا يوماً توعوياً حول سرطان الثدي ضمن البرنامج العالمي للتوعية بمخاطر سرطان الثدي الذي يوافق شهر أكتوبر من كل عام.

كان ذلك بحضور البروفيسور عيسى بشير محمد مدير الجامعة والبروفيسور عبد العظيم سليمان المهل نائب مدير الجامعة والبروفيسور أمل عمر بخيت عميد عمادة البحث العلمي والدكتورة مريم عباس مدير الكرسي بالجامعة والسيد جورج بابجيانيس مدير مكتب اليونسكو بالسودان والدكتور عبد القادر عابدين مدير مكتب اليونسكو بالخرطوم وممثلي المنظمات والجمعيات ومدراء الكراسي في المجالات المختلفة بالجامعات السودانية ولفيف من الطلاب .

البروفيسور عيسى بشير ثمن الشراكة مع المنظمات والجمعيات الانسانية والاجتماعية وقال ( انتهجت الجامعة تنظيم اليوم التوعوي بسرطان الثدي في إطار تطوير الخدمة الصحية والطبية لجميع قطاعات المجتمع لاسيما الامهات والنساء ).

كذلك أشار سيادته الى ضرورة تطوير البحوث العلمية في مجالات الطب البشري والهندسة الحيوية لتساهم في محاربة الامراض الضارة والفتاكة وقال (رسالة الجامعة هي العمل على خدمة الانسان وتسخير العلم لايجاد الحلول للعديد من المشكلات ، وكوادر الجامعة مؤهلة و متميزة ببحوثهم العلمية في المجالات العديدة في جميع انحاء العالم ).

كذلك أبان سيادته أن الجامعة بها مجمع يحوي العديد من الكليات الطبية بتخصصاتها المتنوعة التي تسهم في رفد المجتمع ودعمه بالبحوث العلمية فضلا عن اللقاحات وتوفير العلاج اللازم للعديد من الامراض .. وأوضح أن شهر أكتوبر هو لتوعية النساء والامهات بمخاطر الامراض المهددة لحياتهن الثمينة.. متمنياً للجميع الصحة والسلامة .

السيد جورج بابجيانيس أعرب عن سعادته بإحياء الفعالية من داخل جامعة السودان وأمن على ضرورة وأهمية الفحص الدوري والمستمر لزيادة الامان والاطمئنان المبكر لجميع النساء وقال ( تجاربنا السابقة مع المرض أكسبتنا الخبرة عالمياً في التعامل معه ، وبالعزيمة والاكتشاف المبكر سنقضي على السرطان مستقبلاً.

كذلك أضاف السيد بابجيانيس أصبح الاهتمام في وقتنا الحاضر بمحاربة المرض كبير والتطور العلمي أفاد الابحاث العلمية حول المرض .. واليونسكو تفرد له المساحات الواسعة للتوعية والتثقيف بخطورته.

البروفيسور أمل عمر بخيت رحبت بالحضور وأكدت على أنهم يولون الاهتمام الكبير بتوجيه البحث العلمي لمحاربة الامراض والاوبئة خاصة التي تصيب المرأة والنساء وقالت ( ندعم المراكز التي تحارب السرطان ونسهم معهم بتوفير الاستشارات العلمية و الكشفية التي تحارب المرض ).

الدكتورة مريم عباس أبانت أن أكتوبر الوردي إشارة ومحاولة للتعريف بمرض سرطان الثدي الذي يصيب النساء وقالت ( المرأة تستحق منا الاهتمام والرعاية لأنها مصدر السعادة والقوة ).

احتوي اليوم التثقيفي على العديد من المحاضرات جاء ابرزها حول ( دور الخلايا الجذعية في علاج سرطان الثدي ) قدمتها البروفيسور هبة بدرالدين خليل مدير مركز الخلايا الجذعية لعمادة البحث العلمي بجامعة النيلين ، كما قدمت البروفيسور كارولين إدوارد عياد أمين الشؤون العلمية بجامعة السودان محاضرة علمية بعنوان ( التشخيص والفحص الطبي بواسطة التصوير والاشعة ).

اشتمل البرنامج على عرض فيلم وثائقي يحث المرأة على إجراء الكشف المبكر وتوعية متكاملة بكيفية التعامل مع مرض سرطان الثدي .. كما قدمت فرقة ( دعاش ) الكوميديا عروض وفقرات مسرحية وتثقيفية لشرح ضرورة الكشف المبكر وأضرار المرض.

arالعربية