أخبار الجامعة

تدشين برنامج تقييم المشروعات الإنتاجية للعام2016 لديوان الزكاة الولائي بمعهد تنمية الاسرة والمجتمع

2019-01-31
تدشين برنامج تقييم المشروعات الإنتاجية للعام2016 لديوان الزكاة الولائي بمعهد تنمية الاسرة والمجتمع

دشن معهد تنمية الاسرة والمجتمع بالجامعة برنامج تقييم وتقويم المشروعات الانتاجية للاسر الفقيرة في محليات ولاية الخرطوم السبعة للعام 2016م التي نفذها ديوان الزكاة بولاية الخرطوم بالتعاون مع المعهد في الفترة من نوفمبر2018م حتي فبراير2019م
واكدت الدكتورة عائشة ابراهيم علي عميد مهعد تنمية الاسرة والمحتمع بالجامعة خلال مخاطبتها فعاليات التدشين أن مشروع تقييم وتقويم المشروعات الانتاجية يهدف الى معرفة الاثر الاقتصادي والاجتماعي لتلك المشروعات ومتابعتها ومدى الاستفادة منها من الاسر المستفيدة
وأضافت أن المشروعات الإنتاجية للأسرة الفقيرة للعام 2016 م بلغ عددها ثلاثة آلاف ومائة واثنين وخمسين مشروعا استهدفت محليات ولاية الخرطوم، مبينه أن برنامج التدشين يشتمل على عمل مسح وتقييم للمشروعات بمشاركة باحثين وخبراء من معهد تنمية الاسرة والمجتمع بجامعة السودان بمساعدة منسقي اللجان الشعبية بالمحليات.وكشفت عن تحديات عديده تواجه الممولين من ديوان الزكاة ممثلة فى ضعف القدرات للشرائخ المستهدفة لغيابدور التدريب بجانب عدم وجود تراخيص بالنسبة لوسائل الحركة المملوكة لهم.
وقالت الاستاذة سمره خميس بشارة مدير إدارة المشروعات بديوان الزكاة بولايةالخرطوم ان الديوان بدا تجربة التقويم والبحوث مع الجامعة منذ العام 2016 وهى شراكة ذكية بين الديوان والمؤسسات العلمية وفقا للسياسات الكلية فى تقييم اابرامج بشكل عام وبرنامج المشروعات بشكل خاص والمردود من هذه النرامج ومدى استفادة الاسر الفقيرة منها فى تعليم ابناءهم وتحسين معاشهم بشكل عام.واضافت ان برنامج التقويم والقياس يسعى لتطوير المشروعات وتحديث اساليب الصرف وتحقبق الجودة فى اطار التغييرات الإقتصاية و الإجتماعية، وهي نسخة تستهدف فيها أكثرمن3152 أسرة على مستوى المحليات السبعة بولاية الخرطوم.
و البرنامج في نسخته الثانية له إهتمام أكثر في الترتيب و الإعداد و الإجراءات القانونية بين الطرفين مع وضوح إلتزامات الطرفين إضافة لتنسيق العمل بين الفريقين وهم فريق الجامعة وفريق المشرفين على مستوى المحليات وفريق ديوان الزكاةومشرفى المشروعات على مستوى المحليات وهو يعرف الأسر وعناوينهم ونتوقع أن تخرج الدورة بمخرجات أفضل و أكثر تأثيراً ووفقاَ للأداء في العام 2019م- 2020م و لإضافة الى هذا العام 2019 الإستثنائي.
و أكدت أن الديوان بولاية الخرطوم يعمل في إطار الإنتاج و الإنتاجية وتطوير البرامج لتسهم بصورة فاعلة في تحسين معاش الناس.