أخبار الجامعة

جامعة السودان تنشئ مركز للكشف المبكر لسرطان الثدي

2016-10-31

اعلن البروفيسور راشد احمد محمد حسين مدير جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا عن انشاء مركز للكشف المبكر لسرطان الثدي بكلية علوم الأشعة الطبية يتم انشاؤه بالتعاون بين كلية علوم الأشعة الطبية وكرسي اليونسكو بالجامعة . وهذا يكون ضمن اهتمام الجامعة بخدمة المجتمع في كافة المجالات
ووعد سيادته خلال مخاطبته ورشة العمل التي نظمها كرسي اليونسكو للمرأة في العلوم والتكنولوجيا بالتعاون مع كلية الأشعة الطبية بعنوان (دور الأشعة في التشخيص المبكر لسرطان الثدي) تحت شعار فحصك الآن يعني الضمان بدعم كافة انشطة وبرامج كرسي اليونسكو لتخفيف معاناة المواطنين خاصة في هذا المرض مؤكداً اهتمام الجامعة بتوصيات ومخرجات الورشة آملاً ان يتحول المركز لاحقاً لمركز بحثي لمعرفة الاسباب والوقاية من المرض.
من جانبه كشف د. أحمد المصطفى ابو كنة عميد كلية الاشعة الطبية عدد المصابين وفق الإحصائيات العالمية لمنظمة الصحة العالمية ان عدد المصابين بلغ 380 مليون ألف مصاب سنوياً وبلغ عدد الوفيات 458 الف سنوياً ، واشارت المنظمة الى ان معظم الإصابات تتركز في القارة السمراء كما ارجعت السبب لعدم التوعية الكافية وعدم توفير معينات واكد د. احمد ان استدراج النساء للكشف المبكر سبب رئيسي في العلاج يؤدي للسيطرة على المرض . وقالت د. الشفاء عبدالقادر مدير كرسي اليونسكو للمرأة في العلوم والتكنولوجيا ان الكرسي درج على العمل على ابراز اعمال الباحثات السودانيات في مجالات العلوم والتكنولوجيا مبينة ان الورشة تمثل الهدف الثالث من اهداف التنمية المستدامة .
وناقشت الورشة اربع اوراق علمية متخصصة في الكشف المبكر عن سرطان الثدي ورقة حول مؤشرات الهدف الثالث ( الصحة ) من اهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة وورقة حول دور الموجات فوق الصوتية والتقانات الحديثة في تشخيص سرطان الثدي وآخرى عن تطبيقات تقنية الرنين المغنطيس في توصيف اورام الثدي .
وخرجت الورشة بعدد من التوصيات تمثلت في قيام مركز الكشف المبكر لسرطان الثدي ومشاركة الكرسي في توعية النساء في الريف والحضر بأهمية الكشف المبكر وتنظيم برامج عبر المنظمات والمؤسسات الصحية للكشف المتحرك .