أخبار الجامعة

برعاية مدير الجامعة - وزير العلوم والاتصالات يدشن ورشة علوم الفضاء والطاقات المتجددة

2014-03-25
 برعاية مدير الجامعة - وزير العلوم والاتصالات يدشن ورشة علوم الفضاء والطاقات المتجددة

بحضور وزير العلوم والاتصالات الدكتورة تهاني عبدالله ونائب مدير الجامعة البروفيسور جاد الله عبدالله الحسن ومدير المنظمة الوطنية للطاقات المتجددة الاستاذ محمد عبدالله القاضي ومدير التدريب الاستاذ مصطفى الجاك وعميد كلية الهندسة الدكتور عيسى بشير وممثل السفارة اليابانية بالسودان واساتذة الجامعة وطلابيها وعدد من المهتمين إنطلقت اعمال الورشة التدريبية في مجال علوم الفضاء والطاقة الشمسية التي تنظمها الجامعة بالتعاون مع المنظمة الوطنية للطاقات المتجددة برعاية مدير الجامعة وأكدت الدكتورة تهاني عبدالله في كلمتها على دعم الوزارة لكل الجهود العلمية والبحثية في برنامج الفضاء السوداني وقد كونت الوزارة لجنة فنية لأجل متابعة الجهود في مجال الفضاء والطيران والطاقة الشمسية ودعم تلك الجهود من خلال التدريب وإقامت الورش للاستفادة من الكوادر البشرية في استغلال امكانيات السودان البيئية والمناخية في توليد الكهرباء وتوطين التقانة خاصة صناعة الخلايا الشمسية للاستفادة منها في تحقيق الرفاهية للمواطن السوداني واشارت لإستعداد الوزارة في الوقوف من كل المؤسسات ذات الصلة ودعمها كل برامجها في هذا المجال الهام من جهته اكد البروفيسور جادالله عبدالله على اهمية الورشة في بناء لقدرات والاسهام في دعم البحوث العلمية في مجال الفضاء والطاقة الشمية واشار الى أن الورشة تأتي في اطار شراكة ذكية بين الجامعة والمنظمة من آجل الاستفادة من قدرات السودان البشرية والمادية وتحقيق رفاهية المواطن السوداني مؤكداً على سعي الجامعة لبناء شراكات من كافة قطاعات المجتمع ومؤسساته خاصة تلك المعنية بالبحث العلمي وتطبيقاته وقال جادالله أن الجامعة انشات عمادة للبحث العلمي اسهاماً منها في دعم كافة المجالات الحيوية لنهضة السودان وبنائه مشيراً لجهود الجامعة في ذلك من خلال توجيهات إدارة الجامعة لكل كلياتها بتخصيص مشروعاً بحثياً لدعم الاستراتيجية القومية مشيراً لسعادته باستضافة الجامعة لهذه الورشة لدعم البحث العلمي في مجال الفضاء والطاقة الشمسية مثمناً جهود المنظمة الوطنية للطاقات المتجددة في هذا المجال الحيوي متمنياً ان يستفيد الدارسين من هذه الورشة وان ترى مخرجاتها التطبيق والنور من اجل هذا البلد الذي هو مؤهل لقيادة هذا المجال العلمي عالمياً مشيراً للتعاون الكبير والمثمر بين الجامعة والوزارة التي تبنت الكثير من مشاريع طلاب الجامعة خاصة طلاب كليتي العلوم والهندسة .
وكان الاستاذ محمد عبدالله القاضي رئيس المنظمة أشار لأهمية الورشة التي تستهدف طلاف كليتي الهندسة والعلوم بجامعة السودان مع عدداً من جهات متعددة وقال أنها شراكة ذكية مع جامعة السودان للإستفادة من امكانياتها العلمية والبشرية في توطين التقانة بالسودان وصناعة كوادر بشرية مؤهلة للعمل على تسخير قدرات السودان المادية في هذا المجال الهام وتستمر الورشة العلمية التي انطلقت بقاعة الشهيد لفترة اكثر من خمس ايام يتلقى فيها الدارسين العديد من المحاضرات النظرية والعملية داخل مباني الجامعة وقاعاتها ومعاملها .