أخبار الجامعة

معتمد محلية كيلك – يزور التكنولوجيا

2012-06-07
معتمد محلية كيلك – يزور التكنولوجيا

استقبل الدكتور مبارك المهل أحمد عميد كلية التكنولوجيا بمكتبه سعادة العميد ركن بكرى صالح الشريف معتمد محلية كيلك الذى ابان ان الزيارة تأتى فى إطار فتح قنوات التحاور والتواصل مع المؤسسات المختلفة سيما العلمية والاكاديمية منها وللإطمئنان على مجمل الاوضاع بالمنطقة مرحباً بالإفكار والمقترحات التى تساعد على مد جسور التعاون الطوعى والخدمي بين الجامعة وكل ربوع السودان ذاكراً أن كلية التكنولوجيا نافذة الجامعة التي تفتح علي المجتمع ..
بحضور الدكتورة هادية مبارك عميد معهد تنمية الأسرة والمجتمع بجامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا رحب د . المهل بالزيارة وقدم شرحاً وافياً عن تاريخ وراهن كلية التكنولوجيا مشيداً بالتوأمة بينها ومعهد تنمية الأسرة والمجتمع بدورها عبرت د . هادية عن إمتنانها للكلية بإعتبارها البوتقة التى صهرت قدراتها الاكاديمية والادارية معتبرة إياها (( مصنع للرجال )) وموقعاً يصقل إمكانات الكوادر مشيرة الى أن جل قيادات الجامعة عبرت من بوابة كلية التكنولوجيا .
د. هادية اشارت فى حديثها الى تميز الطلاب التقنيين فى إيماءة لدور الطلاب الرائد على كل المستويات مؤكدة أن طلاب الخدمة الاجتماعية والعمل الطوعى - وهى دراسة جديدة على حد قولها سيكون لهم السهم الوافر فى ادارة الحراك الاجتماعى بكل أرجاء الوطن معلنة عن تسيير هؤلاء لقافلة تنموية وتوعوية وتثقيفية لتحقيق تلك الاهداف التى رمى اليها السيد ئيس الجمهورية بإبدال المنظمات الاجنبية بأخرى سودانية مما فتح المجال امام دراسة الخدمة الاجتماعية والعمل الطوعى ،مشيرة فى ختام كلمتها بالدكتور مبارك المهل عميد كلية التكنولوجيا وسده لكل الثغرات بكفاءة كبيرة وتميز عرف به .
السيد المعتمد اعرب عن سعادته بزيارته ووجوده بكلية التكنولوجيا وعن حسن الاستقبال والحفاوة التى قوبل بها .. وقال ان طلاب جامعة السودان قائمة طويلة من الشرف فى ميادين الجهاد وقاعات الدراسة فهم - على حد تعبيره - درع للوطن الذى تتكسر عليه نصال المؤامرات وترتد عنه الدسائس والمكائد .. مثمناً جهدهم الكبير على الصعيد الاجتماعى التوعوي قائلاً ان كلية التكولوجيا ترفد الشعب السوداني بالتقنين المهرة على كافة المجالات والتخصصات .. وأبان ان الجامعة تعمل على رفع الوعى عبر مساهماتها فى تطوير الخدمات الاجتماعية وسعيها للإطمئنان حول الاوضاع ومتابعتها عن قرب للأحداث بالمنطقة .