أخبار الجامعة

زيارة وفد قيادات أمانات المرأة بالعمل النقابي بالسودان للجامعة

2012-03-27

في إطار أثراء العمل النقابي بالجامعة زار وفد من قيادات أمانات المرأة بالعمل النقابي بالسودان جامعة السودان ممثلة في معهد تنمية المرأة والأسرة.
وخاطب اللقاء د.راشد أحمد حسين وكيل الجامعة والمدير بالإنابة الحضور الكريم مثمناً مثل هذه المبادرات ومشيراً إلى تفرد الجامعة بالعديد من التخصصات ممثلة في كلية هندسة وتكنولوجيا النفط ـ وقسم هندسة الطيران الذي يعتبر الرافد الوحيد لشركة صافات وقسم الهندسة النووية أضافة لبعض الكليات المتخصصة في خدمة المجتمع .
أضاف أن الجامعة في التصنيف الإقليمي تعتبر ال (36) عربياً ـ ال(37( إفريقياً ـ وال (2133) عالمياً.وتضم (72) ألف طالب حوالي(30) ألف طالب في الدراسات التكنولوجية و(40) ألف طالب في دراسات البكالريوس. كما تقدم خدمة متميزة في مجال الدبلومات حيث أصبحت كلية التكنولوجيا المرشح رقم(1) من قبل أولياء الأمور نتيجة للتميز في برامجها الدراسية وإمكانية التجسير لبرامج البكالريوس.
وقد أفردت الجامعة مركزاً مختصاً بالبحث العلمي وفصلته عن الدراسات العليا إيماناً بأهمية البحث العلمي وتطويره .وثمن دور المرأة في الجامعة في كافة المجالات والبرامج وأشاد بدور أمانة المرأة بالجامعة التي تدعم هذه المناشط في مجالات تنمية المجتمع.وعبر عن رغبة الجامعة في عقد شراكات ذكية بين الأمانة والمعهد حتى لا ينقطع هذا التواصل.
وتحدثت الدكتورهادية مبارك المجذوب عميد معهد تنمية المرأة والأسرة قائلة أنها في هذا المقام تمثل الجامعة والمعهد الذي انتمت إليه إدارياً إذ يعتبر من أهم المعاهد بالجامعة حيث ينصب عمله في خدمة المجتمع والأسرة والمرأة التي تعي هموم وتطلعات الوطن واضعين في الاعتبار الحراك الثقافي والإجتماعي لأنها تمثل المجتمع وفق الطبيعة الإلهية خاصتها (صنع الأجيال).
وأشارت إلى أن المعهد يضطلع بالقيام بعدة أدوار من أهمها :
ـ أن يكون مرجع من مراجع الدولة حيث يجمع أساتذة وعلماء ذوو قدرات هائلة ليسهموا في التخطيط الإجتماعي .
ـ الاستمرار في تحسين سلوكيات المرأة التي نريدها للمستقبل من خلال الندوات والورش.
ـ وضع إليه للتعاون مع الجهات والمراكز ذات الصلة .
ـ تسخير إمكانيات المعهد لتدريب الكوادر النسائية بالجامعة حتى يكون لنا دور في تحليل ووضع الحلول الإبداعية للوصول لمحتمع آمن.
ـ دعم العمل الطوعي في السودان للحد من وجود منظمات عميلة ذات أهداف خفية.
ـ برامج التأهيل وإعادة التأهيل كمبادرة للتنمية المستدامة بدارفور في مجالات محاربة الفقر ـ العادات الضارة ـ التثقيف الصحي.
وأضافت الأستاذة حرم بدوي أمينة أمانة المرأة للعمل النقابي بالجامعة أن الأمانة بالجامعة ستكون نموذجاً لتأهيل وتدريب القيادات والكوادر وفق الرؤية العامة للأمانة العامة بالسودان وسنحاول جاهدين الإرتقاء بالعمل النقابي. وثمنت دور الإدارة ووقوفها بجانب الأمانة في كافة المشاريع إضافة لوجود كفاءات بالأمانة تجعل من توجهاتنا خططاً طموحة للمستقبل .وتقدمت بالشكر لقيادات المرأة للتكرم بالزيارة لإثراء العمل النقابي.
كما تحدثت الأستاذة آمال قاسم أحمدأمينة المرأة بنقابة عمال السودان بولاية الخرطوم متمنية الاستفادة من إمكانيات الجامعة بخلف شراكة ذكية بين الجامعة والأمانة خاصة معهد تنمية المرأة والأسرة حتى ينعكس ذلك على تنمية كوادرنا القيادية وبالتالي ينعكس هذا الأثر في تنمية القواعد. كما أشارت لضرورة وضع مذكرة للتفاهم يتم توقيعها حتى تكون العلاقة واضحة ومتأصلة.
وقد إشتملت الزيارة على جولة شملت كلية الفنون الجميلة ـ مركز الحاسوب ـ معهد تنمية المرأة والأسرة.