أخبار الجامعة

في إطار خدمة الخريجين : حاضنة للدواجن بجامعة السودان

2011-03-02

بتكلفة كلية بلغت 2 مليار جنيه وتمويل من بنك الاسرة تنفذ جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا ( الانتاج الحيواني ) ادارة الحاضنة مشروع (تشغيل خريجي الكلية ، تنفذ مشاريع الانتاج الحيواني قسم الدواجن – الابقار – وحدة الاعلاف والمجزر ) عبر مجموعات الخريجين لتنفيذ المشروع الذي بدأ تمويله برأس مال تشغيلي بلغ 500 ألف جنيه في ثلاث مجموعات كل مجموعة تتكون من 22 خريجاُ وأوضح الدكتور هاشم على سالم وكيل جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا أن هناك نوعين من الحاضنات بالجامعة حاضنات تكنولوجية للخريجين منها في مجال الجلود والصناعات الاخرى التي تعتمد على الحظائر وتعمل في تربية الدواجن .
وأضاف الدكتور هاشم على سالم وكيل جامعة السودان أن فترة الحضانة تتراوح ما بين 2-3 سنوات يتم من خلالها اعداد الخريج للمجتمع الكبير ولسوق العمل حيث يتم اعداده بالتدريب في الحاصنة عمليا وحسب تخصصه تقنياً وفنياً ثم يتدرب على العمل الاداري حيث أن الخريج هو الذي يقوم بادارة شئون الحاضنة بنفسه كما وأنه هو الذي يقـــــوم بتصريف الامور المالية المتعلقة بها مشيراً الى وجود شراكة بين الجامعة وبنك الاسرة ، حيث توفر الجامعة دراسة الجدوى أو فكرة المشروع بالاضافة للارض التي يقوم عليها المشروع ونشارك في مجلس ادارة المشروع بثلاثة اشخاص من الكلية المعنية بالمشروع وثلاثة افراد من البنك فيقوم البنك بتمويل تشييد المبنى الخاص بالمشروع وتوفير الماكينات والاليات التي تخص مشروع الحاضنة بحوالي 50% من التكلفة .
وقالت الدكتور انتصار يوسف تركي نائب عميد الانتاج الحيواني أن المشروع يعتبر نوعاً من الشراكات الذكية المجتمعية التي تساهم فيها مؤسسات التمويل الاصغر لتنفيذ مشروعات استراتيجية تستوعب الخريجين باعتباره منفذا ّ من منافذ التمويل الاصغر الذي تسعى الدولة حالياً الى تثبيت اركانه في انحاء البلاد، وقالت لقد تم تقسيم المشروع الى وحدات كل وحدة تنتج 100 ألف كتكوت خلال 7-8 دورات في العام الواحد مبينة أن فترة الحضانة تمتد لحوالي سنتين للخريجين كما وأن الدورة الواحدة تنتج حوالي 100 طن كل 45 يوماً باعتبار أن كل مجموعة تنتج حوالي 33 طناً خلال الفترة المحددة وأعتبرت أن عمل المجموعات يقلل من التكاليف خاصة وأن الاتجاه السائد في العالم هو العمل على تقليل التكاليف عبر مجموعات العمل التي تركز على الانتاج الاستهلاكي اليومي للمواطنين .
ومن جانبه يقول الاستاذ أحمد محمد النور مدير الحاضنة أن هنالك عدداً من الخريجين تقدموا حالياً الى الادارة بطلب الالتحاق بالحاضنات الامر الذي يتطلب من الادارة بذل مزيد من الجهد لتوسعة الحاضنات خاصة في مجال الدواجن التي تفوق حالياً ال500 ألف من الكتاكيت وقال حالياً بدأنا بهذه المجموعات التي سوف تؤثر بصورة تدريجية على الصناعات الاخرى باعتبار أن تكلفتها أقل كما انها تؤدي الى مسايرة السوق لها من المنتجات الشبيهه كما أن تسمين العجول بدأ حالياً وسف ينطلق خلال المرحلة المقبلة ، مبيناً أن الدورة الواحدة مدتها حوالي 45 يوماً يستفيد منها الخريج بمبلغ مقدر يصل الى 2 ألف جنيه بعد سداد الاقساط التي عليه للبنك ، كما أنه يمكن أن يتحصل على مبلغ 15 ألف جنيه صافي أرباح خلال مدة الحاضنة التي تقارب العامين ومن ثم تنتقل هذه المجموعات الى عمل حاضنات سواء على المستوى الفردي أو الجماعي بضمان من ادارة الحاضنة التي اشرفت عليهم خلال فترتهم السابقة .