أخبار الجامعة

بالتعاون مع رابطة المرأة العاملة بالسودان الجامعة تحتفل بانطلاقة دورة رفع القدرات التكنولوجيا للعامل

2008-01-17

احتفلت جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا بقاعة الشهيد بانطلاق مشروع تدريب وتطوير القدرات التكنولوجية للعاملات بالدولة تحت رعاية وزير العمل والخدمة العامة وتنمية الموارد البشرية وذلك بتنظيم الدورة التدريبية ومقترح الرخصة الدولية لقيادة الحاسوب الالي بالتعاون مع امانة الثقافة والتدريب برابطة المراة العاملة بالسودان وتضم الدورة اكثر من ( اربعين دارسة ) من العاملات في الخدمة العامة بمؤسسات الدولة .
قالت الامين العام لرابطة المرأة العاملة الاستاذة منى احمد علي ان الرابطة تولي اهتمام كبير بالتدريب بعتباره عاملاً هاماً لتاهيل المرأة العاملة حتى تقوم بواجبها تجاه عملها العام والطوعي وفقاً للتطور الهائل والنقلة الكبيرة في مجال التكنولوجيا ولمواكبة العولمة وقالت الامين العام نحن نسعى جاهدين لتدريب كل العاملات بالدولة خلال هذا المشروع متمنياً مساهمة كل المؤسسات بالدولة معنا حتي يتحقق النجاح لمشروع تدريب وتاهيل المرأة العاملة بمختلف مواقعها بمؤسسات الدولة ، واضافت نحن نعتز بالشراكة مع جامعة السودان لدورها الرائد في مجال التكنولوجيا نتمنى ان تتواصل جهودنا في هذا الاطار حتي نصل للاهداف المرجوة .
دكتور عمار الجنيد ممثل المركز القومي للمعلومات ورئيس التدريب قدم شكره للقائمين علي الدورة وجامعة السودان لاهتمامهم بتقانة المعلومات التي اصبحت ضرورة من ضرورات الحياة في هذا العالم ولذا اولت الدولة اهتماماً كبيراً بالتدريب الالكتروني للعاملين بالدولة من اجل تنفيذ الحكومة الالكترونية واشاد ممثل المركز برابطة المراة العاملة لاهتمامها بتدريب وتاهيل المراة العاملة خاصة في المجال التقني مما ساهم في تميز المرأة السودانية .
وقال ان المركز القومي ساعي في اتجاه مقترح للرخصة الدولية لتصبح الرخصة الدولية السودانية والزام جميع العاملين بمؤسسات الدولة بضرورة استخدام الحاسوب وفي ختام حديثه اشاد بالناشطين في التدريب في مجال الحاسوب مثل جامعة السودان صاحبة الدور الرائد والسباق في هذا المجال .
من جانبه اكد الاستاذ دفع الله مساعد استعداد الجامعة بكوادرها وامكانياتها وجميع العاملين بها لتدريب العاملين بالدولة في كل المجالات التقنية فضلاً عن مشروع تدريب وتطوير القدرات التكنولوجيه للعاملين .
الدكتور عمر درمة عميد كلية الفنون الجميلة والتطبيقية وممثل وكيل الجامعة رحب باسم وكيل الجامعة بالحضور مؤكد علي سعادته باستضافة كلية الفنون لهذه الدورة التي تساهم في تطوير قدرات المرأة السودانية صاحبة الدور الريادي في شتى المجالات مشيراً الي الدورة تعتبر امتداداً لنجاحات المرأة وقال ان الجامعة تهتم بخدمة المجتمع والتي لاتدخر جهداً في تلبية طلب اي جهة او مؤسسة ترغب في نقل تجربة جامعة السودان في مجال التطور التقني بعتبارها المؤسسة الرائدة في المجال التقني وتقانة المعلومات.