أخبار الجامعة

اتحاد طلاب جامعة السودان يدشن مشروع الدفاع الالكترونى عن القضايا الوطنية

2007-05-25
اتحاد طلاب جامعة السودان يدشن مشروع الدفاع الالكترونى عن القضايا الوطنية

دشن اتحاد طلاب جامعة السودان للعلوم والتكنولوجيا مشروع الدفاع الالكترونى عن القضايا الوطنية بحضور بروفيسور أحمد الطيب أحمد مدير الجامعة والدكتور أسامة عبد الوهاب الريس وكيل الجامعة والدكتور عبد العزيز كرم الله عميد الطلاب والاستاذ أحمد الامين حمزه الامين العام لصندوق رعاية الطلاب بولاية الخرطوم ورئيس الاتحاد وعدد كبير من طلاب الجامعة.
البروفيسور أحمد الطيب أحمد دعا الطلاب فى كلمة لامتلاك التقنية الهامة واستخدامها لمصلحة السودان فى توصيل المعلومات عن السودان لاهمية الشبكة العنكبوتية باعتبارها وسيلة تقنية هامة وسريعة فى بث المعلومة لاى مكان فى العالم وقال مدير الجامعة ان المشروع سوف يساهم فى ابراز وجه السودان الحقيقى وازالة الصورة السالبة والمغرضة التى تبث عن السودان من قبل الجهات المعادية عبر الوسائل الاعلامية وأشاد مدير الجامعة بالمشروع وأكد على دعم الاتحاد فى تنفيذ المشروع للدفاع عن القضايا الوطنية الذى يتيح للجامعة ان تبرز دورها فى الدفاع عن السودان وقضاياه عبر الانترنت واجدة مساحة اعلامية للجامعة والسودان.
من جانبه اكد الدكتور اسامة الريس وقوف الجامعة مع هذا المشروع ودعمه لانه مشروع حيوى وهام لان الانترنت يخاطب اكثر من ربع سكان العالم متفوقاً على كل الوسائط الاعلامية فاصبح بذلك الوسيلة الاقوى فى نقل المعلومات فيجب علينا أن نتفاعل مع هذا المشروع لنجعل مؤسستنا معروفة للجميع من خلال هذا الوسيط ونستفيد كذلك من هذا المشروع فى صد الحملة الموجه ضد السودان وتعديل الصورة المقلوبة عن السودان والتى يخطط لها وتبث عبر هذه الوسائل.
خالد الشيخ رئيس الاتحاد أوضح أن المشروع يعمل على صد الهجمة الاعلامية الجائرة ضد السودان وتحسين صورة السودان والدفاع عن قضاياه بجانب اشراك الطلاب فى القضايا القومية والتفاعل مع الهم العام عبر استخدام التقانة الحديثة والتعامل مع الانترنت والاستفادة منه لمصلحة السودان وقال خالد الشيخ أن المشروع يستهدف تدريب أكثر من 2000 طالب وطالبة على استخدام الحاسوب والتعامل مع الانترنت وتصميم صفحات الانترنت والاستغلال الامثل للشبكات وقال أن ذلك يعتبر ضربة البداية معلنا جاهزية الاتحاد للانطلاقة بالتعاون مع ادارة الجامعة.