أخبار الجامعة

الاحتفال بإستلام دراسة مشروع ابو حمرة الزراعى وتوقيع عقد دراسة مشروع ام بياضة

2006-08-14

عول د. مجذوب الخليفة مستشار رئيس الجمهورية كثيراً علي جامعة السودان خاصة والعلماء بالبلاد عامة في وضع دراسات جدوي لمشاريع تنموية بالبلاد سواء كانت بتمويل محلي او خارجي وذلك خلال مخاطبته للاحتفال التي نظمته حكومة ولاية شمال دافور بقاعة الشهيد بجامعة السودان لتسليم دراسة مشروع ابو حمرة الزراعي وتوقيع الاتفاق علي اعداد دراسة لمشروع ام بياضة الزراعي في اطار مشروع النفرة الخضراء التي تنتظم الولاية .

كما اكد علي اهمية الزراعة ودورها في المرحلة القادمة وابدي سعادته لعدم تعرض المشاريع لاي مشاكل قبل توقيع اتفاقية السلام حيث بدأت دراسة مشروع ابو حمرة الزراعي في العام 2005م معتبراً ذلك حرصاً من الحركات المسلحة علي التنمية بالبلاد.

وقد قام بتسلم الدراسة السيد/ عثمان يوسف كبر والي ولاية شمال دارفور في الاحتفال الذي ضم عددا من قيادات الولاية ووفد من حركة تحرير السودان .
وقد وصف الوالي المشروعين بانهما طفرة زراعية كما اعتبر ان اتجاه الدولة للاهتمام بالزراعة افضل من التعدين والبترول باعتباره الانسب لحوجة البلاد في هذه المرحلة . كما اشاد الوالي بالدراسة المقدمة من كلية الدراسات الزراعية بجامعة السودان.

وقد ارجع السيد وزير الزراعة والثروة الحيوانية والري بالولاية السيد / ادم هري اسباب انهيار المشروعين في السابق لعدم وجود دراسات وتصاميم فنية يستفيد منها المنفذون .
واضاف ان مشروع ابو حمرة بمثابة معبر لكثير من مسارات الرحل مما يساعد علي الاستقرار الاجتماعي والتنمية والاستفادة من المياه المهدرة ابان فترة الخريف.

واوضح بروفسيور جاد الله عبدالله الحسن عميد كلية الدراسات الزراعية بجامعة السودان ان الدراسة قام بها فريق من الكلية بمعاونة علماء من كليات وجهات اخرى . واشار ان اهم ملامح مشروع ابو حمرة صيانة الموارد الطبيعية والمحافظة عليها من التدهور ورتق النسيج الاجتماعي والتقليل من معدلات الفقر بزيادة الدخل المزرعي وذلك المنافع الاجتماعية والاكتفاء الذاتي من الغذاء للاسر الريفية الفقيرة. وأوضح البروفيسور عبد الغفار الحاج سعيد مدير جامعة السودان للانابة موضحاً انه قد آن الاوان الاستفادة من مواردنا الطبيعية بدلا من اهدارها بالاحتراب.

واستعرض الاستاذ حسن ابراهيم من كلية الدراسات الزراعية انابة عن فريق دراسة مشروع ابو حمرة استعرض مراحل دراسة المشروع وقدم عرضا تفصيليا مشيراً الي ان عدد المشاركين في الدراسة بلغ 29 مستشاراً وان الدورة المستخدمة في المشروع رباعية.

مدير مصرف الادخار اكد وصول اليات ومعدات المشروع الي المنطقة كاشفاً النقاب عن افتتاح فرع للمصرف بمدينة نيالا.

كما دعا رئيس وفد المقدمة بحركة تحرير السودان عبدالكريم الشيخ كافة العلماء بالجامعات والمعاهد العليا لوضع دراسات مماثلة لنهضة السودان وتنميته .