أخبار الجامعة

فى ختام معسكر النفط بشلال السبلوقة

2006-05-11

فى اطار مساعيها لتطوير الابحاث العلمية ومعالجة الآثار البيئية اختتمت جامعة السودان معسكرها الذى اقامته كلية هندسة النفط بمنطقة المسيكتاب – شلال السبلوقة – والذى تضمن مجموعة دراسات فى الجيلوجيا والمساحة عبر مشاريع الابحاث الموجهة.. هذا وقد استهدف المعسكر الانكسار الحاصل فى منطقة السبلوقة وكيفية ايجاد دراسات وتحاليل للوصول الى نتائج علمية حول تربة المنطقة والآثار التى ترتبت على الانكسار والشرخ الذى طرأ على تربة المنطقة الجبلية الطبيعية.
وفى ذات السياق قال الدكتور عبد الرحمن ابراهيم عميد كليه هندسة النفط أن الجامعة تسعى من خلال الرسالة الحقيقية لها الى معالجة الظواهر التى تحيط بالمجتمع والموارد المختلفة بالطرق الفيزيائية المتكاملة واوضح ان المعسكر خلال اقامته قدمت خدمات طبية لسكان المسيكتاب بمساعدة منظمة الاصفياءالطبية وطلاب كلية المختبرات الطبية بجامعة السودان كما بشرت الجامعة بانشاء مدرسة ثانوية للبنات بالقرية وفى صعيد متصل تبرع اهل القرية بقطعة ارض لجامعة السودان لاقامة وانشاء المعسكرات التى تقيمها الجامعة من وقت لآخر فى سبيل تطوير المقدرات لدى الطلاب المتخرجين حتى يكون العلم والدراسات واقعاً مطبقاً لتحقيق الفوائد المرجوه من تأهيل الطلاب ورفع مستوى المقدرات والمؤهلات. وقد شرف ختام معسكر هندسة النفط نائب مدير جامعة السودان البروفيسور/ جاد الله عبد الله الحسن وعمداء الكليات بالجامعة وممثلون لمركز الابحاث القومى.
والجدير بالذكر أن اللجان الشعبية بقرية المسيكتاب وبعض الشخصيات التى ساهمت فى انجاح المعسكر والبرنامج المعنى وقد تم تكريمهم من قبل الجامعة كما قدم رئيس اللجنة كلمة ضافية شكر فيها كل الجهود التى بذلتها الجامعة فى التعليم والصحة والجوانب الاخرى الى جانب ذلك اضاف نائب مدير الجامعة ان السعى لازال مستمراً من اجل ارساء خدمة اجتماعية تعود على المواطنين بالنفع.